أحمد شفيق : لم أتعرض لضغوط لأعلن تراجعي عن الترشح لانتخابات الرئاسة

أكد الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق, في مداخلة هاتفية لبرنامج “العاشرة مساء” مع الإعلامي وائل الإبراشي على قناة دريم، مساء الأحد أنه لم يتعرض لأي ضغوط لاعلان تراجعه عن الترشح لانتخابات الرئاسة المصرية وأن شخصيته لا تقبل مثل هذه الأمور.

وكان شفيق قد أعلن تراجعه عن الترشح لانتخابات الرئاسة والمقرر انعقادها في شهر أبريل وقال “قد لا أكون المرشح الأمثل لمنصب رئاسة الجمهورية حاليا ولذلك انسحبت، مضيفا أن المصلحة العامة لا تتوقف على شخص بعينه والتكاتف مهم في المرحلة الحالية”.

ويأتي إنسحاب الفريق شفيق، قبل ساعات من إعلان الجدول الزمني لهذه الانتخابات،المقرر الكشف عنه اليوم الاثنين الموافق 8 يناير 2018.

وقال شفيق، في بيان نشره على حسابه الرسمي على موقع تويتر: بالمتابعة للواقع، فقد رأيت أنني لن أكون الشخص الأمثل لقيادة أمور الدولة خلال الفترة القادمة ولذلك قررت عدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة”.

ويذكر أن شفيق لم يعلن دعمه لأي من المرشحين المحتملين، لكنه قال في بيانه إنه “يدعو الله أن يكلل جهود الدولة في استكمال مسيرة التطور والانجاز لمصرنا الغالية”.

تعليقات الفيسبوك