أمل جديد لعلاج كورونا.. شركة فايزر تعلن عن لقاح يقضي على الفيروس بنسبة 90%

أمل جديد لعلاج كورونا.. شركة فايزر تعلن عن لقاح يقضي على الفيروس بنسبة 90%

قالت شركة صناعة الأدوية الأمريكية فايزر اليوم الاثنين إن لقاحها التجريبي لعلاج مرض كوفيد-19 فعال بأكثر من 90 في المئة، وهو ما يمثل انتصارا كبيرا في المعركة ضد الوباء الذي أودى بحياة أكثر من مليون شخص ودمر الاقتصاد العالمي وقلب أنماط الحياة اليومية رأسا على عقب.

وتعد شركة فايزر وشريكتها، شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية بيونتك، أول شركات الأدوية التي تنشر بيانات ناجحة من تجربة سريرية واسعة النطاق للقاح لفيروس كورونا.

وقالت الشركتان إنهما لم تجدا حتى الآن مخاوف خطيرة تتعلق بالسلامة وتوقعتا الحصول هذا الشهر على تصريح أمريكي لاستخدام اللقاح في حالات الطوارئ.

وإذا حصلتا على التصريح سيكون عدد الجرعات محدودا في البداية، ولا تزال أسئلة عديدة بلا جواب بما في ذلك الفترة التي يوفر فيها اللقاح حماية. ومع ذلك فإن الأخبار تتيح الأمل في أن لقاحات كوفيد-19 الأخرى قيد التطوير قد تثبت فعاليتها أيضا.

وقال الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن في بيان “نبأ اليوم رائع، لكنه لا يغير هذه الحقيقة… إعلان اليوم يبشر بفرصة تغيير ذلك العام المقبل، لكن المهام التي أمامنا الآن تظل كما هي”.

وقال ألبرت بورلا الرئيس التنفيذي لشركة فايزر “اليوم يوم عظيم للعلم والإنسانية.

“وصلنا لهذا الإنجاز الحاسم في برنامج تطوير اللقاحات لدينا في وقت يحتاجه العالم بشدة مع تسجيل معدلات الإصابة أرقاما قياسية جديدة واقتراب المستشفيات من الامتلاء ومكافحة الاقتصادات من أجل إعادة الفتح”.

وقال أوغور شاهين الرئيس التنفيذي لشركة بيونتك لرويترز إنه متفائل من أن تأثير التحصين للقاح سيستمر لمدة عام، رغم أن ذلك غير مؤكد بعد.

وقال وليام شافنر خبير الأمراض المعدية في كلية الطب بجامعة فاندربيلت في ناشفيل بولاية تينيسي “بيانات الفعالية مثيرة للإعجاب حقا. هذا أفضل مما توقعه معظمنا… الدراسة لم تكتمل بعد، ولكن مع ذلك تبدو البيانات قوية للغاية”.

وأبرمت شركتا فايزر وبيونتك عقدا بقيمة 1.95 مليار دولار مع حكومة الولايات المتحدة لتقديم 100 مليون جرعة لقاح بداية هذا العام، كما توصلتا إلى اتفاقات توريد مع الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وكندا واليابان.

لقاح كورونا فايزر

لقاح كورونا فايزر

تعليقات الفيسبوك