تفاصيل إصدار أنظمة جديدة بخصوص الوافدين والتصاريح الزراعية في الأردن

تفاصيل إصدار أنظمة جديدة بخصوص الوافدين والتصاريح الزراعية في الأردن

بحث وزير العمل نضال فيصل البطاينة اليوم الاربعاء, في مبنى الوزارة مع ممثلي القطاع الزراعي ابرز القضايا المتعلقة بالقطاع, وسبل توفير احتياجات المزارعين من الأيدي العاملة، وحث العمال الأردنيين للانخراط في العمل في هذا القطاع, بعد توفير التدريب والتأهيل اللازم لهم.

لمعرفة كافة أخبار المصريين في الأردن يمكنك الضغط هــنا وللاشتراك في جروب أخبار المصريين في الأردن على الفيسبوك أضغط هــنا

وجرى خلال الإجتماع مناقشة الاجراءات التي اتخذتها الحكومة منذ اكثر من عام لتقييم وتنظيم سوق العمل سيما في القطاع الزراعي والتي جاءت لمعالجة الاختلالات التي حدثت في سوق العمل الوطني نتيجة تسرب الغالبية العظمى من العمالة الزراعية الى قطاعات اخرى واثرت على فرص الاردنيين بالعمل .

وأكد البطاينة حرص الحكومة على دعم القطاع الزراعي لتمكينه من تجاوز التحديات التي تواجهه, وضرورة ايجاد حلول للمشاكل التي تواجهه, والنهوض به نظرا لأهميته الاقتصادية والاجتماعية.

واوضح ان الحكومة ومن خلال وزارة العمل تدرس الان اصدار انظمة وتعليمات جديدة بالشراكة مع القطاع الخاص للعمالة الوافدة بشكل عام والزراعية بشكل خاص، بهدف تنظيم سوق العمل المحلي .

وقدم رئيس اتحاد المزارعين عوده الرواشدة شرحا تفصيليا حول واقع القطاع الزراعي في المملكة والتحديات التي تواجه القطاع خاصة موضوع توفير العمالة المدربة والمؤهلة.

واستمع وزير العمل بحضور امين عام الوزارة المهندس زياد عبيدات وكبار موظفي الوزارة لإقتراحات وافكار قدمها رؤساء فروع الاتحاد الزراعي في المحافظات وممثلي القطاع الزراعي لممعالجة مشكلة تسرب العمالة الوافدة وغيرها من الآراء التي تصب في مصلحة القطاع.

واوعز وزير العمل للأمين العام بدراسة كافة الممطالب والمقترحات وتقديم تصورات وخطة عمل قابلة للتطبيق بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والزراعة ومندوبين من القطاع الزراعي بما يضمن تنفيذ الطلبات الملحة للمزارعين وتحقيقا للمصلحة الوطنية.

تعليقات الفيسبوك