داعش ينشر صورًا لهجومه الأخير علي الجيش المصري في سيناء ويزعم قتل وإصابة 40 جنديًا

نشر تنظيم داعش في سيناء مصر، صورا لاشتباكات مسلحة، قال عنها إنها لهجومه الأخير علي قوات الجيش المصري في منطقة كرم القواديس التابعة لمحافظة شمال سيناء.

وأشار التنظيم في بيان، إلى أن عناصره هاجموا موقعين أساسيين للجيش المصري غربي مدينة الشيخ زويد وشرقي مدينة العريش.

وأضاف التنظيم “أن الهجوم جاء لما يسمى بـ ” الشيخ أبي محمد العدناني” المتحدث السابق باسم داعش، موضحًا أن الهجوم كان علي حاجز العجرة غربي الشيخ زويد وحاجز كرم القواديس شرقي العريش”.

وزعم التنظيم أنه قتل وأصاب نحو 40 جنديا، بالإضافة للاستيلاء علي أسلحة وذخائر متنوعة، لافتا علي حد زعمه أن عناصره أو ما يطلقون علي بـ “مفارز الإسناد” قامت بقصف معسكر الزهور ومطار العريش وحاجزي الجميزات والكراشين بصواريخ الغراد والأسلحة الثقيلة.

وقال التنظيم أن عناصره في سيناء تصدوا لطائرات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي حلقت فوق أجواء سيناء واستهدفوا مجمع أشكول في الأراضي المحتلة بصاروخي غراد.

فيما نشر المتحدث باسم الجيش المصري، مجموعة من الصور تظهر عددا من الجثث وبجوارهم أسلحة نارية، قائلاً: «مجموعة من صور العناصر الإرهابية التي تم القضاء عليها في المحاولة الإرهابية الفاشلة لاستهداف نقاط تأمين قواتنا بمنطقة القواديس يوم 15 أكتوبر 2017».

وقال في بيان للجيش المصري: «في إطار العملية حق الشهيد نجحت قوات إنفاذ القانون الساعة 1630 بالتصدي لمحاولة إرهابية فاشلة لاستهداف نقاط تأمين بمنطقة القواديس أسفرت عن مقتل 24 فردًا  إرهابيًا وإصابة فرد أخر وتدمير عربتان دفع رباعي تستخدمها العناصر الإرهابية وقد استشهد 6 أفراد من قواتنا وجارى استمرار تمشيط المنطقة» .

وأضاف العقيد أركان حرب تامر الرفاعي في البيان: «هذا وتؤكد القوات المسلحة المصرية استمرار جهودها للقضاء على العناصر الإرهابية» .

 

تعليقات الفيسبوك