عاجل.. تصادم سفن في قناة السويس الفريق أسامة ربيع يوضح الحقيقة

عاجل.. تصادم سفن في قناة السويس الفريق أسامة ربيع يوضح الحقيقة

أكد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، أنه لا صحة لما تم تداوله عن وقوع حوادث تصادم أو جنوح بالمجرى الملاحى للقناة فى الآونة الأخيرة، مشيرا إلى انتظام حركة الملاحة بالقناة. جاء ذلك تعليقاً على الفيديو المتداول على شبكات التواصل الاجتماعي، لواقعة اصطدام إحدى سفن الحاويات بسفينة صب بالمجرى الملاحى للقناة.

وأوضح رئيس الهيئة، أن الفيديو المتداول لواقعة التصادم يعود تاريخه إلى عام 2018 حيث اضطرت إحدى سفن الصب العابرة للقناة للتوقف المفاجئ بالمجرى الملاحى نتيجة لعطل فنى طارئ، ما عرضها لاحتكاك مباشر مع سفينة الحاويات خلال عبورها للقناة.

وذكر الفريق ربيع، أن الفيديو المتداول رصد كيفية إدارة المواقف الطارئة بالمجرى الملاحى للقناة، وبرهن على كفاءة المرشدين فى التعامل مع المواقف المختلفة، والدور الحيوى لمركز مراقبة الملاحة فى تحقيق التنسيق المطلوب والسيطرة على الحادث وتجنب وقوع أية خسائر مادية أو بشرية.

وتهيب هيئة قناة السويس بالسادة المواطنين عدم الانسياق وراء الأخبار الزائفة والمعلومات المضللة، وضرورة تحرى الدقة فيما يتم تداوله عن قناة السويس، واستيفاء المعلومات الصحيحة من خلال الموقع الرسمى للهيئة www.suezcanal.gov.eg

وأكد بيان صادر عن هيئة قناة السويس تثبيت رسوم العبور لجميع أنواع السفن العابرة للقناة على ما كانت عليه عام 2020.

وبحسب “سي إن بي سي” فإن البيان أكد على تجديد كافة المنشورات الملاحية الخاصة بالحوافز والتخفيضات التي تم اعتمادها خلال العام الماضي لبعض فئات السفن.

وقال البيان إن ذلك يأتي ضمن الجهود المبذولة للتعامل مع الظروف غير المواتية والتحديات غير المسبوقة التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.

وأوضح البيان أن التقارير الملاحية بالقناة خلال عام 2020 سجلت عبور 18829 سفينة بإجمالي حمولات صافية قدرها 1.17 مليار طن.

وأشار إلى أن هذه الأرقام تأتي مقابل عبور 18880 سفينة بإجمالي حمولات صافية قدرها 1.21 مليار طن خلال عام 2019، بفارق لايتجاوز 51 سفينة و38.1 مليون طن فقط بين العامين.

ولفت البيان إلى أن القناة قد أدخلت لمصر 5.61 مليار دولار في 2020، انخفاضا من إيرادات بلغت 5.8 مليار دولار في 2019.

وقال رئيس الهيئة إنه تقرر تثبيت الرسوم لجميع أنواع السفن العابرة للقناة في 2021.

وبحسب رويترز قال أسامة ربيع، رئيس الهيئة، إنه “تقرر تثبيت الرسوم لجميع أنواع السفن العابرة للقناة في 2021، وتجديد جميع الحوافز والتخفيضات التي تقررت في 2020 لبعض فئات السفن”.

وأضاف المسؤول المصري أن “سياسات التسويق ساعدت على صيانة معظم أحجام الشحن عبر القناة والإيرادات، رغم التباطؤ الاقتصادي العالمي الذي أفرزته جائحة فيروس كورونا”.

وتعتبر قناة السويس أقصر مسار للشحن البحري بين أوروبا وآسيا، ومصدر رئيسي لإيرادات الحكومة المصرية من العملة الصعبة.

تعليقات الفيسبوك