هذا ما قاله أمير الكويت بعد خروجه من المستشفى

هذا ما قاله أمير الكويت بعد خروجه من المستشفى

أعرب أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن بالغ شكره وتقديره لكل المسؤولين في بلاده والشيوخ وقادة الدول العربية الذين اطمأنوا على صحته خلال الأيام الماضية.

كما أعرب عن تقديره للمشاعر الطيبة والدعوات الصادقة والمتابعة المستمرة للاطمئنان على صحته، بعد إجرائه الفحوصات الطبية في أحد المستشفيات بالولايات المتحدة الأمريكية من خلال وسائل الاتصال كافة.

وعبّر الشيخ صباح الأحمد الجابر عن خالص شكره وعظيم امتنانه لكل من اطمأن على صحته من إخوانه أصحاب قادة الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة.

أمير الكويت أعرب أيضاً عن خالص شكره لمختلف الشخصيات السياسية من الدول الشقيقة والصديقة ولجميع من تابع واستفسر عن صحته.

وفي وقت سابق الجمعة، قالت وكالة الأنباء الكويتية “كونا” إن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح غادر المستشفى في أمريكا بعد إتمام الفحوصات الطبية.

وأكدت الوكالة، في بيان لها، أن الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بصحة جيدة، وأن الفحوصات تكللت بالنجاح.

وكان وزير شؤون الديوان الأميري بالكويت الشيخ علي جراح الصباح أعلن، الأحد الماضي، تأجيل لقاء أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال وزير شؤون الديوان الأميري: “إن الشيخ صباح الأحمد الجابر دخل أحد المستشفيات في الولايات المتحدة الأمريكية، لاستكمال الفحوصات الطبية، ما دعا لتأجيل اللقاء إلى موعد يحدد لاحقاً”.

وكان من المقرر أن يستضيف ترامب أمير الكويت في 12 سبتمبر/أيلول الجاري، وفق ما أعلنت متحدثة باسم البيت الأبيض في نهاية الشهر الماضي.

وحينها، قالت المتحدثة ستيفاني جريشام، في بيان “إنه من المتوقع أن يناقش الزعيمان التطورات الإقليمية والتعاون الأمني الثنائي ومكافحة الإرهاب”.

وكانت آخر زيارة لأمير الكويت لواشنطن في سبتمبر/أيلول الماضي؛ حيث عقد مباحثات مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

امير الكويت

امير الكويت

تعليقات الفيسبوك