حمى الضنك تنتشر في مصر.. ووزير الصحة يكشف عن طريقة العلاج

ظهرت في مدينة القصير التابعة لمحافظة البحر الأحمر بمصر، حمى الضنك علي عدد كبير من أهالي المدينة مما دفع السلطات لاتخاذ إجراءات طبية واسعة للتصدي للوباء في المحافظة.

وكشف وزير الصحة المصري الدكتور أحمد عماد، عن أن عدد المصابين في المدينة وصل إلى نحو 230 شخصا، تم علاج منهم نحو 200 في مستشفيات المحافظة، مشيرًا إلي أن المرض ليس خطير ويمكن القضاء عليه بتناول دواء ” باراسيتامول”.

وأوضح وزير الصحة أن المرض سببه وجود مشاكل بالمياه، مؤكدًا أنه “تم عمل مسح لمدن الغردقة، وحلايب وشلاتين، ورأس غارب، ومرسى علم”.

ما هي حمي الضنك..

حمي الضنك هي عدوى فيروسية شائعة، تنتشر عن طريق البعوض، وهي واسعةُ الانتشار في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية.

أعراض حمى الضنك..

ارتفاع درجة حرارة الجسم

الصداع.

الشعور بألم خلف العينين.

الشعور بألم في العظام والعضلات والمفاصل.

أسباب حمى الضنك..

تنتشر حمى الضنك عن طريق البعوض المصاب بالعدوى، وخصوصاً بعوضة الزاعجة المصرية، حيث تقوم البعوضةُ بلسع شخص مصاب بالعدوى، لتقوم البعوضة التي أُصيبت بالعدوى بلسع شخص آخر، وهكذا تستمر دورة العدوى.

تنتشر الحالةُ على نطاق واسع في مناطق العالم التي يوجد فيها عدد كبير من البعوض، وقد انتشرت من خلال تجارة إطارات السيارات المستعملة التي يتجمع فيها الماء حيث يتكاثر البعوض.. وتظهر حمى الضنك عادة في المناطق التي يكون فيها تشارك من: ( المناخ الدافئ والرطب – مراكز المدن الكبرى والمكتظَّة) ولكن لا يمكن أن تنتقل حمى الضنك من شخص لآخر بشكل مباشر.

مضاعفات حمى الضنك..

يتطوَر المرض إلي شكل أشد خطورة عندَ عدد قليل جداً من الأشخاص المصابين بحمى الضنك، وتعرف الحالة عندها “بـحمى الضنك الشديدة “.. وتعد حمى الضنك الشديدة من المضاعفات التي يحتمل أن تكون مميتةً، وقد تؤدي إلى حدوث صدمة (هبوط مفاجئ في ضغط الدم) ونزف وتضرر عضوي.. ومن الضروري إدخال الأشخاص الذين ظهرت لديهم هذه المضاعفات إلى المستشفى للمراقبة.

الوقاية من حمى الضنك..

لا يتوفر لقاح لحمى الضنك حالياً، لذلك فأفضل طريقة للوقاية من الإصابة بالعدوى مراعاة الاحتياطات المعروفة عند السفر إلي المناطق الشديدة الخطر، مثل: ارتداء الملابس الواقية-  استعمال طارد البعوض على مدار اليوم)

علاج حمى الضنك..

تزول حمى الضنك من تلقاء نفسها عادةً خلال أسبوع إلى أسبوعين تقريباً.

ليست هناك أدوية نوعيَة لمعالجة المرض، ولكن يمكن تدبير الأعراض من خلال استعمال الباراسيتامول وشرب الكثير من السوائل والراحة.

تعليقات الفيسبوك